الرجوع للصفحة الرئيسة
في فرنسا
في إحدى اسواق فرنسا التجارية، وبعد انتهاء إحدى المنقبات من التبضّع ذهبت إلى الصندوق لدفع قيمة مشترياتها، وكانت عاملة الصندوق، امرأة من أصول عربية من بلاد المغرب العربي، مهاجرة إلى فرنسا متبرّجة كاسية عارية.
نظرت عاملة الصندوق إلى المنقبة نظرة استعلاء ممزوجة باستهزاء وهي تدخل بيانات مشتريات المنقبة في جهاز الحاسب، ثم أخذت بضرب السلع على الطاولة، ولكن كان الهدوء كان ملازمًا هذه المنقبة طوال فترة الاستفزاز؛ مما زاد تلك العربية غضبًا فلم تصبر وقالت لها:

أضف تعليقك

تعليقات الزوار
نور
الله اكبر ولله الحمد
عدد الزيارات 1434